كيف تتعامل مع الأطفال الذين لديهم صعوبات في التعلم

كيف تتعامل مع الأطفال الذين لديهم صعوبات في التعلم
الخصائص :-
هناك مجموعة من الخصائص لذوي صعوبات التعلم وهي :
*الخصائص المعرفية : و تتمثّل في إنخفاض واضح لمستوى التحصيل الدراسيّ في واحدة أو أكثر من المواد الأكاديميّة الأساسية , أي في القراءة أو الكتابة أو الحساب .
*الخصائص اللغويّة : حيث يعاني الطّفل من مشكلات في إستقبال وفهم الكلام , وفي التعبير وكذالك قد يخطئ في تركيب الجمل فيحذف بعض الكلمات أو يخطئ في الصياغة النحويّة.
*الخصائص الحركيّة : حيث تظهر لدى الطفل الذي يعاني من صعوبات التعلّم مشكلات في الحركات الكبيرة , كالرّكض , أو القفز أو التقاط الأشياء و مشكلات في الحركات الدقيقة مثل استخدام المقص أو الكتابة
*الخصائص الإجتماعية و السلوكيّة : من هذه المشكلات عدم ضبط النفس , و إظهار تغيرات إنفعالية سريعة , وإظهار سلوكيات غير إجتماعيّة , و الإنسحاب الإجتماعيّ.
كيفية التعامل مع أطفال صعوبات التعلّم :
أثبتت الدّراسات أهمية دور الأسرة في معالجة مشكلة صعوبات التعلّم عند الطفل و التخفيف منها , و بيّنت أن دورها في التأثير على الطفل أقوى بكثير من المدرسة , و أن الأسرة كلما أولت الطفل الإهتمام المناسب فإنها تحقق نجاحات كبيرة في التغلب على المشكلة , و هناك بعض النقاط التي من الممكن أن تلخّص دور الأسرة في التعامل مع الطفل و هي :
*ملاحظة الطفل فمن الضروريّ أن يتابع الأهل نمو طفلهم و تطوّره بشكل مستمر من قبل سنّ المدرسة و حتي المدرسة , و البحث و السؤال حول أيّ ملاحظة مقلقة في تطور الطفل النمائي أو الأكاديمي .
* تقييم الطفل , و إتخاذ القرار بأن يخضع لإختبارات تقييمية من قبل متخصصين للتأكد من وجود مشكلة صعوبات التعلّم أم لا و إعطاء المتخصص إجابات دقيقة تماماً على أسئلتهم عن حالة الطفل ليكون التشخيص دقيقاً .
* إتخاذ القرارات الإيجابيّة التي تتعلق بمصلحة الطفل في المستقبل بعد الحصول على التقييم و التأكّد من وجود المشكلة , و العزم على تحمّل المسئولية لمساعدة الطفل .
* تقبّل الطفل و مساعدته على تخطّي المشكلة بصبر , و عدم معاقبته على التقصير و تحمله عبئاً أعلى من طاقته و قدراته .
* البحث و التعلّم و أخذ الدورات التي تتعلّق بصعوبات التعلّم لفهم الوسائل و الأساليب التي قد تساعد على حل المشكلة و فهم أنواع البرامج و المساعدات التي تقدم لهذه الفئة من الأطفال و الطلاّب .
* التعاون بين الأهل و المدرس أو اختصاصي التربية الخاصّة و تنفيذ تعليماته بما تقتضيه مصلحة الطفل .
كيفيّة التعامل دراسيّاً مع أطفال صعوبات التعلّم :-
هناك بعض النصائح للمساعدة في تدريس الأطفال الّذين يعانون من صعوبات التعلم منها :-
*إظهار موقف إيجابي تجاه الطفل و تقبله , و إدراك الإخلاف بينه و بين الأخرين و عدم مقارنته بغيره.
*اختيار طرق التعلّم التي ستكون سهلة على الطفل و التركيز على نقاط القوة لديه و ليس نقاط الضعف .
*الإبتعاد عن الإستهزاء و التوبيخ و أسلوب التهديد أثناء التعامل مع الطفل .
*إتباع عمليّة التعلم بالوسائل و الصور و غيرها , و الإعتماد على الأشياء الملموسة قدر الإمكان في تعليم الطفل و الإبتعاد عن التلقيين ما أمكن .
*ضبط النفس و الهدوء أثناء تدريس الطفل , و إظهار الحزم للسيطرة على العمليّة التعليمية , وعدم إعطاء مجال للطّفل للسيطرة على وقت التدرييس .
*إعتماد أسلوب يهتمّ بالأسئلة التي تحفّز التفكير لدى الطفل .
*تحديد مهمّات تناسب وضع الطفل , فلا تكون أكبر من قدراته ولا سهلة جداً له , و تحديد وقت محدد لإنهاء هذه المهمات .
*يجب اختيار معلّم يرغب بالعمل مع الأطفال من هذه الفئة تحديداً و يكون على معرفة بأساليب التّعامل و التدريس .
*إذا فشل الطفل في تعلم مهارة ما فيجب تغيير طريقة التعليم و استخدام طرق أخرى , وإذا لم ينجح يجب إستبدالها بمهاراة أبسط قليلاً.
*يجب التدرّج في وقت حلّ الواجبات فيتم البدء بالواجابات التي تحتاج وقت قليل ثم زيادة هذا الوقت تدريجيا لوقت أكبر .
*ربط الخبرات التعليميّة الجديدة بالخبرات السابقة .
*جعل الطفل يساهم و يشارك في اختيار النّشاطات التعليميّة التى يحبّ و بأيّ منها يبدأ مثلاً.
*منح الطفل الوقت الكافي للإجابة أو حلّ التمرين و ما إلى ذلك و عدم إستعجاله.
*المعرفة و الإطّلاع على أساليب تعديل السلوك لإستخدامها بإستمرار مع الطفل .
*عمل خطط يوميّة جاهزة للتّطبيق للطفل و متابعته و إعطاؤه تعليمات و واجبات يومية .
أسلوب الحواس المعتددة :-
يعد أسلوب فرنالد من الأساليب المهمّة في تدريس الطفل الذي يعاني من صعوبات التعلّم و هو يعتمد على جعل الطّفل يستخدم كلّ حواسه معاً أثناء تدريبه و هذا الأسلوب يسهّل التعامل الأكاديميّ مع الطفل و يساعد الأهل أو المعلّمين على إثراء العمليّة التعليميّة لزيادة إستيعاب الطفل للمادّة , فيكون الطّفل أكثر قابليّة للتعلّم و يطبّق هذا الأسلوب كما في المثال الآتي : يحكي الطفل قصة قصيرة للمعلم
*يكتبها المعلّم .
*يطلب المعلّم من الطفل النظر إليها "البصر" .
*يطلب المعلم من الطفل أن يستمع إليه و هو يقرئها "السمع".
*يقرئها الطالب "النطق" .
*يكتبها الطفل "اللمس و الحركة " .

اسم المصدر : mawdoo3.com




















شارك اصدقائك


اقرأ أيضا