إعاقته الحركية لم تمنعه من العمل الميداني والنجاح

محمد سعد شاب مصري قدر يتحدى الحواجز والعوائق وحصل على فرصة تدريب لاستخدام برامج الكمبيوتر والتحق بفرصة عمل كمدخل بيانات، ولما أتيحت له فرصة العمل الميداني مع مؤسسة مصر الخير لم يتردد، ونجح في مساعدة الأسر الفقيرة في مجتمعه
محمد له أعمال مسرحية فازت بجوائز تشجيعية ، وبطل رياضي في فريق كرة الطائرة للأشخاص ذوي الإعاقة الحركية.
اتعرف على قصة محمد سعد وقصص أشخاص من ذوي الإعاقة نجحوا في مجال العمل، واحكيلنا عن تجربتك الخاصة في حياتك.


شارك اصدقائك

Comments ()


اقرأ أيضا