أساليب التدعيم والعقاب والتجاهل

هناك العديد من الأساليب والفنيات التي يمكن استخدامها عند التعامل مع الطفل وتعديل سلوكه ومنها:

أولاً: التدعيم ( التعزيز)

التدعيم هو أي فعل يؤدى إلى زيادة في حدوث سلوك معين أوالى تكرار حدوثة. وقد يكون التدعيم مادي أو معنوي ، وقد يكون التدعيم إيجابيا أو سلبياً .
أ‌)التدعيم الإيجابي
هو أى فعل أو نشاط يرتبط تقديمها للفرد بزيادة فى السلوك المرغوب فيه.
ب‌)التدعيم السلبى
يتمثل فى توقف أو منع حدوث منبه منفر عند ظهور السلوك المرغوب فيه.
ويفضل عادة التدعيم الايجابي أكثر من التدعيم السلبى لسهولة تطبيقه ولأن نتائجه سريعة.
** يمكن تصنيف المدعمات إلى ثلاثة أنواع رئيسية:
1)المدعمات المادية وهى كل الأشياء الملموسة التى تكون مرتبطة بإشباع حاجات حيوية.
2)المدعمات الاجتماعية يمكن تقسيمها إلى
•إظهار الاهتمام والانتباه بالطفل وما يصاحبة من تعبيرات كالابتسام والإيماء بالرأس والاحتكاك البصري.
•الحب والود كالعناق أو تقبيل الطفل
•الاستحسان باستخدام الألفاظ الدالة على الاستحسان والتصفيق والشكر.
•الامتثال وإذعان الوالدين إلى طلبات الطفل وتقديم ما يرغب فيه يعتبر ذا قيمة اجتماعية.
3)مدعمات نشاطية :
وهو المرتبط بأداء نشاطات محببة مثل الخروج للنزهة والذهاب للملاهي و مشاهدة التليفزيون أو برنامج محبب للطفل.

متى يكون التدعيم فعالاً؟

(1)يجب أن يكون المدعم متوقف الحدوث على السلوك المرغوب فقط.
(2)يجب أن يكون التدعيم إثر حدوث السلوك المرغوب فيه.
(3)يجب أن يكون المدعم محبوباً ومرغوباً فيه من الطفل ويكون له قيمة عند الطفل.
(4)من الأفضل دائما استخدام التدعيم المستمر فى بداية السلوك الإيجابي ثم الانتقال التدعيم المتقطع عندما يحدث تقدم فى السلوك.

ثانياً: العقاب وتكاليف الاستجابة والإبعاد المؤقت.
يتضمن العقاب إيقاع أذى –لفظي أو بدني- أو إظهار منبه مؤلم أو منفر عند حدوث السلوك غير المرغوب.والعقاب يختلف عن التدعيم السلبى.

أنواع العقاب:
أ‌)تكاليف الاستجابة والتى تأخذ شكل الحرمان من مدعم كان يعود على الطفل بفائدة بعد ظهور سلوكه الغير مرغوب.

ب‌)الإبعاد المؤقت:
يتضمن إبعاد الطفل بعد ظهور السلوك عن الموقع لفترات قصيرة فى مكان لا يعود عليه بمدعمات اجتماعية أو نفسية.

** مزايا هذا الأسلوب
*إنهاء الموقف الذى يرتبط بالمشكلة.
*إعطاء الطفل فرصة للتفكير فى سلوكه بهدؤ.
*يعطى الوالدين فرصة أكبر للتحكم الانفعالي.

*** يرتبط نجاح أسلوب الإبعاد المؤقت بشروط هى:
1-ضبط الانفعالات خلال تطبيقة لان الانفعال قد يدفع الطفل لمزيد من الانفعال وهذا الانفعال يكون مدعماً للسلوك السلبى.
2-ينبغي تجنب الجدال والنقاش مع الطفل ويجب التعليق للطفل أنه لم يلتزم بالقواعد وبالتالي يجب أن يذهب إلى حجرته فى المنزل لفترة دقيقتين.
3-تجاهل كل ما يصدر عن الطفل بعد ذلك من احتجاجات أو توسلات أو أعذار.
4-المدة الزمنية التى يستبعد الطفل فيها دقيقتين وقد تزداد هذه المدة خمس دقائق لمن هم أكبر من ذلك.
5-يجب إعلام الطفل أثناء الإبعاد المؤقت أنه يجب أن يلتزم بالهدؤ حتى لا تمد الوقت المحدد لذلك.




ثالثاً: استخدام التجاهل.

كثيراً من أنواع السلوك التي تسبب الإزعاج للأسرة يمكن أن تختفي بمجرد تجاهلها مثل سلوك البكاء المستمر ورفض الطعام الشكاوى المرضية العابرة.

لنجاح أسلوب التجاهل يجب توافر الشروط التالية:
(أ‌)الاتساق فى تطبيق طريقة التجاهل –سيؤدى تطبيق هذا الأسلوب إلى زيادة السلوك غير المرغوب أكثر من ذى قبل .
(ب‌)اللغة البد نية الملائمة: عند تطبيق التجاهل تجنب الاحتكاك البصرى بالطفل حتى لا يرى تعبيرك.
(ت‌)ابعد نفسك مكانياً أى لاتكون قريباً منه خلال ظهور السلوك الذى أدى إلى استخدامك التجاهل وغالبا ما سيتوقف الطفل إذا كان متأكد من أن أحد لا يسمعه أو يراه.
(ث‌)احتفظ بتعبيرات وجهك محايدة لان أى تعبير يصدر عنك سواء سلبي أو إيجابي قد يكافئ الطفل .
(ج‌)خلال التجاهل لا تدخل فى حوار مع الطفل.
(ح‌)التجاهل يكون فوري عقب ظهور السلوك غير المرغوب.

** ينصح أن يتم تجاهل السلوك ولا تتجاهل الشخص .
*** هناك اضطرا بات سلوكية ومشكلات تجاهلها خطير فالسلوك العدواني المستمر والاعتداء على الأطفال الآخرين أو البالغين بالضرب والشتائم وتدمير الملكية.

أساليب أخرى : أسلوب التدعيم الفارق.
حيث يقدم التدعيم للطفل ولاستجابته عندما لا يظهر السلوك غير المرغوب مثل إعطاء الطفل تدعيم كل نصف ساعة مثلا عندما لايكون منغمسا فى سلوك غير مرغوب فيه سيؤدى إلى زيادة سلوكه الايجابي.


شارك اصدقائك


اقرأ أيضا