ماذا نفعل في فترة المراهقة مع متلازمة داون ؟

ماذا نفعل في فترة المراهقة مع متلازمة داون ؟
تحمل هذه الفترة لأبنائنا الكثير من التغيرات و بعضاً من الإرتباك وهذا ينطبق علي المراهقين جميعاً سواء كانت لديهم متلازمة داون أم لا وهم يمرون بنفس المشاعر والإنفعالات ولهم نفس الرغبات ونفس الدوافع و الغرائز
وتشير الدراسات إلي أن الأبناء الذكور ذوي متلازمة داون يصلون لمرحلة البلوغ في نفس السن المعتادة بينما قد تتأخر الفتيات قليلاً فقط عن المعتاد أو يبلغن في نفس السن كالفتيات الأخريات ومن المهم أن نتذكر أن :
• حوالي 50% من فتيات متلازمة داون لديهم القدرة علي الإنجاب .
• توجد حوالي 30 حالة مسجلة للحمل لدي فتيات متلازمة داون وثلث المواليد يكونوا من ذوي الإعاقة كذلك
• توجد حالة واحدة مسجلة لشاب لديه متلازمة داون أمكنه الإنجاب وكان ينظر في السابق للذكور علي أنهم غير قادرين علي الإنجاب
وبالطبع من المناسب الإستعداد لهذه الفترة قبل الدخول فيها وذلك بالتزود بالمعلومات اللازمة و كذلك عن طريق وضع المهارات المناسبة للمرحلة في برامج التدريب سواء في المنزل أو المدرسة ومن هذه المهارات
• الحفاظ علي الخصوصية
• تفهم و تقبل و معرفة مظاهر النمو و تغييرات الجسم في هذه المرحلة
• مقاومة الإساءات و محاولات الاستغلال
• الحفاظ علي الصحة و سلامة الجسم
• مفهوم الذات الإيجابي و الثقة بالنفس
ويمكن شرح هذه الموضوعات بلغة مبسطة والإستعانة بالمتخصصين في إختيار أساليب التوضيح و توصيل المعلومات و رغم ان فترة المراهقة تحمل بعض الصعوبات المتوقعة إلا أنها من فترات التقدم الملحوظ بالنسبة لأبنائنا ذوي متلازمة داون



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا